مانديلا ليبيا في الإعلام (جريدة الصباح المصرية)

مانديلا ليبيا في الإعلام (جريدة الصباح المصرية)

 

تعقيبا على تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف الاثنين الماضي التي أكد فيها على ضرورة أن يحدد الشعب الليبي مستقبله، من

خلال الحوار الوطني، يؤكد حراك ” مانديلا ليبيا توافقه مع الرؤية الروسية الهادفة لتوحيد الصف الليبي وتحقيق المصالحة الشاملة.
ويشير الحراك في هذا الصدد إلى أن الدكتور سيف الإسلام القذافي هو صاحب مشروع ليبيا الغد، كان أول من دعا وسعى من أجل تحقيق المصالحة الشاملة في ليبيا، وتحقيق الاستقرار والعدل بعيدا عن عمليات الانتقام والثأر والمحاصصة.

ويعرب الحراك عن ارتياحه للرؤية الروسية تجاه الأزمة الليبية، كما يطالب الجانب الروسي بالمشاركة في الدفع نحو إجراء الانتخابات الليبية العام المقبل 2019، وكذلك العمل من أجل إتاحة الفرص لجميع المرشحين للانتخابات الرئاسية بما يساهم في التأسيس لمرحلة ديمقراطية حقيقية، بعيدا عن التجاذبات وفرض نفوذ بعض الدول من خلال إتاحة الفرصة لمرشح دون غيره، وذلك من خلال استخدام بعض الذرائع وتسويف الحقائق والمماطلة عبر استخدام المنع بالقوة، وهو ما يحذر منه الحراك، بأنه قد يدفع بالأوضاع نحو أزمة أكبر.
وانطلاقا من مسؤولية المجتمع الدولي تجاه ليبيا، يطالب الحراك القوى الفاعلة بالعمل على تهيئة المناخ المناسب لتكون الكلمة للشعب الليبي في اختيار المرشح الأنسب، سواء كان الدكتور سيف الإسلام القذافي صاحب رؤية السلام، أو غيره من المرشحين، وضمان حق الاختيار وتقرير المصير بما يتوافق مع إرادة الشعب الليبي.
ويطالب الحراك المجتمع الدولي والدول الفاعلة ضمان حرية التعبير عن الرأي، وإتاحة الفرصة لفئة كبيرة من الشعب الليبي بممارسة الحياة السياسية، خاصة أن الأغلبية من الشعب الليبي يمارس عليهم التهديد الترهيب والوعيد والتحذير من قبل المليشيات والكتائب، وذلك من أجل منعهم من المشاركة في العملية السياسية أو دعم الدكتور سيف الإسلام القذافي وهو ما يتنافى كليا مع المواثيق والقوانين الدولية المتعلقة بحقوق الشعب في مباشرة الحياة السياسية، واختيار المرشح الأنسب، إذا يحذر الحراك من أن عدم تمكين الشعب من اختيار مرشحه سينسف فكرة توحيد الدولة الليبية والتأسيس لمرحلة ديمقراطية تقوم على المصالحة الشاملة وتحقيق الاستقرار.
وتجدر الإشارة إلى أن تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف جاءت خلال في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وزير الخارجية الإيطالي “اينزو موافيرو ميلانيزي الإثنين 8أكتوبر / تشرين الثاني ، حيث أعرب لافروف عن استعداد بلاده للمساعدة في إيجاد حل عبر الوسائل السياسية والدبلوماسية للمشاكل في ليبيا

مشاهدات : (13)

لا تعليقات

أترك تعليق